المدينة التي إمتدحها الله عز وجل في كتابه !!!

تم تحميل الصفحة في 0,1591728 ثانية
المدينة التي إمتدحها الله عز وجل في كتابه !!!
إنضم
10 فبراير 2008
المشاركات
204
الإعجابات
1
النقاط
0
بسم الله الرحمن الرحيم
مقدمة

قال تعالى : " ألمْ ترَ كيفَ فعلَ ربُكَ بعاد، إرمَ ذاتِ العماد، التي لم يُخْلَقْ مثلُها في البلاد " .

إرَم ذات العماد أو مدينة الألف عمود كما تسمى باللغات الأوروبية Irem ،Ubar ،Wabar إضافة إلى "City of a Thousand Pillars" والتي تعني مدينة الألف عمود. ورد ذكرها في سورة الفجر في القرآن، وقد اعتبرها بعض الباحثين والمؤرخين أنها مدينة في حين اعتبرها البعض الأخر مثل الطبري أنها قبيلة من بني عاد، كما قيل انها قبيلة ضربها الله بغضبه لكثرة خطاياها، وحسب خبراء الآثار يعتقد أن عمر هذا الأنقاض يعود لنحو 3000 سنة ق.م .

][ تاريخ المدينة ][

إرَم ذات العماد هي مدينة عربية مفقودة تقع في القسم الجنوبي لشبه الجزيرة العربية في اليمن ويذكر أنها كانت مدينة غنية وكانت تشكل مركزا تجاريا هاما في منطقة الشرق القديم، وقد ورد ذكرها في القرآن الكريم، حيث ذكر في القرآن أن سكانها كانوا من العرب البائدة من قبيلة عاد، ويذكر بعض الباحثين أن ملك هذه المدينة كان يدعى شدّاد بن عاد حيث أنه أراد أن يقيم الجنة الموعودة في الأرض، ويقال أن لهذا الملك أخ اسمه شديد بن عاد.
يذكر أنه ورد ذكر إرَم في بعض الرقم الطينية القديمة لمدينة ايبلا في سوريا، كما ورد ذكر إرم ذات العماد وملكها شداد في الليلة ال277 والليلة 279 من قصص ألف ليلة وليلة.

][ إرم في القرآن الكريم ][

ورد ذكر إرم ذات العماد في سورة الفجر :
"ألمْ ترَ كيفَ فعلَ ربُكَ بعاد، إرمَ ذاتِ العماد، التي لم يُخْلَقْ مثلُها في البلاد" (سورة الفجر/6-8).
كما أن الله قد أرسل النبي هود لدعوة أهل هذه المدينة للإيمان.
عاد كانوا قوماً لايعبدون الله، وحار العلماء والمفكرين والتأريخيين بأن يعرفوا حقيقة هذه المدينة حتى الآن.

][ إرم في الأدب العالمي ][

ورد ذكر إرم في العديد من القصص العربية القديمة، وفي قصة ألف ليلة وليلة وبعد ترجمة هذه القصة انتقل اسم المدينة المفقودة إلى الأدب الغربي حيث وردت في العديد من القصص لأدباء أوروبيين مثل:
  • إحدى روايات الكاتب الأمريكي هوارد فيليبس لافكرافت في قصة (The Nameless City) المدينة التي ليس لها اسم.
  • إضافة إلى روايات ل جيمس رولينز، فرانك هربرت، شون مكمولين وغيرهم.

][ إعادة إكتشاف إرم ][

لم يكن المؤرخون الغربيون واثقين من الوجود الحقيقي لتلك المدينة، ولكن أرشيف مدينة إيبلا الذي اكتشف مؤخرا يذكر المدينة بالإسم في سجلات تعاملات تجارية.
وبفضل الإستشعار عن بعد (استعمال صور الأقمار الصناعية) أظهرت الصور وجود مدن على سواحل الخليج العربي، وقام فريق في بداية الثمانينات بدراسة صور وكالة الفضاء ناسا وطرق الجمال التجارية، مما أدى لاكتشاف مدينة سماها المكتشفون "أطلانطس الرمال"، يعتقد بعض الباحثين أنها المدينة المذكورة في بعض الكتابات القديمة.

][ مدينة إرم في سطور ][

قال تعالى: "واذكر أخا عاد إذ أنذر قومه بالأحقاف وقد خلت النذر من بين يديه ومن خلفه ألا تعبدوا إلا الله إني أخاف عليكم عذاب يوم عظيم" الأحقاف: .21

مدينة "إرم" موطن قوم "عاد" الذين أرسل لهم الله تعالى نبيه هودا عليه السلام.

وكان قوم عاد يسكنون الأحقاف أو هى كثبان رملية في جنوب الجزيرة العربية بين حضرموت واليمن .


قال الله "عز وجل" - على لسان نبيهم هود "عليه السلام": "إذ جعلكم خلفاء من بعد قوم نوح وزادكم في الخلق بسطة فاذكروا ءالاء الله لعلكم تفلحون" [الأعراف: من الآية 69].

ولم تذكر الكتب المقدسة شيئاً عن قوم "عاد" وعن حضارتهم - وجاء الكشف عن مدينة إرم في الثمانينيات والتسعينيات من القرن العشرين بواسطة سفن الفضاء الأمريكية لتثبت صدق القرآن الكريم وإنه كتاب الله المنزل علي رسوله "صلى الله عليه وآله وسلم".

فقد أسهب المؤرخون في وصف مدينة "إرم" لما احتوت من القصور الشاهقة والمحاطة بالأسوار العالية، وما شيدوه من مصانع عظيمة.

ولقد وصف العالم "بليني الكبير" وهو من علماء الحضارة الرومانية "والذي عاش في الفترة من 23م - إلي 79م". وقد سبق له زيارة منطقة "إرم" أثبت أن تلك الحضارة لم يكن يدانيها في زمانها حضارة أخرى - وكأنه يتحدث عن الآيتين الكريمتين: "إرم ذات العماد التي لم يخلق مثلها في البلاد" [سورة الفجر: الآيتان 7:8].

وبهدي من الله "عز وجل" واسترشاد بآيات من الذكر الحكيم - ومن الدراسات والأبحاث العلمية، وما أثبتته وكالة "ناسا الفضائية" من تقارير يمكن لنا أن نضع تصوراً لحضارة "إرم" لكي نقترب من مدلول الآية الكريمة: "التي لم يخلق مثلها في البلاد".

كانت "مدينة إرم" تتكون من أودية مساحتها شاسعة يجري فيها نهران يتحرك أحدهما من الغرب إلي الشرق والآخر من الجنوب إلى الشمال، ويصبان في بحيرة يزيد قطرها على "45 كيلو متراً" وعلي ضفاف البحيرة وبين ضفتي النهر كان هنالك عمران لم تعرف البشرية له نظير - ومن مشاهد هذا العمران - بحسب مجلة حريتي - ما يلي:

أنعام كثيرة ومختلفة الأنواع ترعى هنا وهناك في أرجاء الأودية الفسيحة. لهم فيها المنافع الكثيرة تشكل ثروة حيوانية تزيدهم غنى ورفاهية.

كذلك أجيال كثيرة من البنين والأحفاد يعدون في أرجاء الوادي في صحة وعافية فتزيدهم عزة، وترى الجنان على اختلاف أنواعها تنتشر على مساحات شاسعة وثمارها تبهر الناظرين - وتتفجر العيون المائية قريباً من تلك الجنان يرتوون منها وتجري مياهها لتروي تلك الجنان.

إنهم وبتعبيرنا العصري يمتلكون: ثروات بشرية. ومائية وزراعية. وحيوانية هائلة.


][ صور يعتقد أنها من المدينة ][















الخاتمة
إذا كانت هذه المدينة في الحياة الدنيا فـ ما بالكم بـ الجنة ؟!

اللهم أرزقنا الجنة وما يقرب إليها من قول وعمل

وأخيراً هذا الموضوع منقول لكن بتجميع وتنسيق مني أنا ، فأتمنى أن ينال على إعجابكم

أخوكم ياسر


:: منقول .!
 

new

DeveloPer Plus
rankrankrankrank
إنضم
19 ديسمبر 2006
المشاركات
1,723
الإعجابات
38
النقاط
0
رد: المدينة التي إمتدحها الله عز وجل في كتابه !!!

:32:تنسيق رائع:32:
:32:نقل رائع:32:
:32:أنت رائع:32:
:32:سلمت يداك اخوى:32:
:32:جزاك الله كل الخير:32:
:32:وجزانا جميعا الجنه بإذن الله:32:
:32:تقبل مرورى المتواضع:32:
:32::32::32:
:32::32:
:32:
 
إنضم
3 سبتمبر 2008
المشاركات
5,006
الإعجابات
625
النقاط
113
العمر
27
الإقامة
العرق
رد: المدينة التي إمتدحها الله عز وجل في كتابه !!!

مشكور ورده
جزاك الله خير

موضوع رائع

والاثار اروع
اكيد مدائنا ماتخلى من تاريخها
 

MajestiC

ExpErt DeveloPer
إنضم
14 أغسطس 2007
المشاركات
7,482
الإعجابات
320
النقاط
0
رد: المدينة التي إمتدحها الله عز وجل في كتابه !!!

آثآر تدلَ ع عظمّ هذآ آلتآريخ ~

لكَ وديّ أخيّ آلعزيزَ
 
إنضم
26 أغسطس 2008
المشاركات
1,389
الإعجابات
63
النقاط
0
رد: المدينة التي إمتدحها الله عز وجل في كتابه !!!

مشكور على الموضوع الرائع تحياتي لك
 
إنضم
10 فبراير 2008
المشاركات
204
الإعجابات
1
النقاط
0
رد: المدينة التي إمتدحها الله عز وجل في كتابه !!!

~

يـسـلـمـوٍ ع المـروُر .!

:28:
 
إنضم
7 يناير 2008
المشاركات
6,982
الإعجابات
230
النقاط
0
رد: المدينة التي إمتدحها الله عز وجل في كتابه !!!

اللهم نسألك الجنـه .. :32:

والله فـن هالابنيـه

تشوفهـآ تحس بخوف وتحس بعظمة اللي سووهـآ

اللهم نسألك الفردوس الاعلـى يـآرب

..

:8:
 
إنضم
8 فبراير 2007
المشاركات
1,683
الإعجابات
7
النقاط
0
رد: المدينة التي إمتدحها الله عز وجل في كتابه !!!

شكـراً عالمـوضوع

وبـآ‘ركـ اللـه فيـكـ

تقبلو مـروري :32:











...
 

staaar

ExpErt DeveloPer
rankrankrankrankrankrank
إنضم
26 ديسمبر 2007
المشاركات
5,199
الإعجابات
114
النقاط
0
رد: المدينة التي إمتدحها الله عز وجل في كتابه !!!

موضوع رآئـع .. وفعلآ قوم عآد كآنو في نعمة لآ يعلم بهآ إلا آلله .. ومدينة إرم كانت من أرض مفروشة بالزعفرآن .. ومبآني من ذهب وفضة

لآن شدآد ابن عآد كآن يحب ذكر أوصآف الجنة .. وعندمآ ملك الارض قرر بجمع الذهب والفضة من جميع انحاء الارض وتشييد مدينة [ إرم ]

ولو كآن آآمن بآلله سبحآنه وصدق نبيه [ هود عليه السلآم ] لكآن ادخله الله الجنة ..

ولكنه بغى وتجبر فجزآه آلله الخزي في الدنيآ والعذاب بالاخرة .. وقد خسف بإرم .. وآهلك الله قوم عآد..


آلف شكر على الموضوع الرآئع :9:
 
إنضم
19 نوفمبر 2006
المشاركات
16,544
الإعجابات
9,173
النقاط
113
العمر
33
الإقامة
فُتنه فلا تقربونّ ♥
رد: المدينة التي إمتدحها الله عز وجل في كتابه !!!

اثار تدل على عضمة هذي المدينة


وتدل على حب الانسان للدنيا ونسيان الاخره

اللهم أرزقنا الجنة وما يقرب إليها من قول وعمل
امين يارب

مشكوور اخي على موضوعك الرائع

:32:
 

الأعضاء النشطين حاليآ الذين يشاهدون هذا الموضوع (1 عضو و 0 ضيف)

خيارات الاستايل

نوع الخط
مودك
اخفاء السايدر بار OFF
توسيط المنتدى OFF
فصل الأقسام OFF
الأقسام الفرعية OFF
عرض المشاركات
حجم الخط
معلومات العضو OFF
إخفاء التوقيع OFF

إرجاع خيارات الإستايل