نقطة التطوير
نقطة التطوير

عصر الجاهلية أم جاهلية العصر سلسلة الحوارات الجادة

الموضوع في 'الـقـسـم الـعـام' بواسطة Hack for love, بتاريخ ‏5 سبتمبر 2017.

تم تحميل الصفحة في 0,9871962 ثانية
  1. Hack for love مراقب النقطة العامة
    rankrankrankrankrankrank
    طاقم الإدارة

    Hack for love
      ‏17 يناير 2010
      5,358
      10,146
      113
      ذكر
      AQS
    السلام عليكم و رحمه الله تعالى وبركاته
    حياكم الله وبارك فيكم

    اقدم لكم اليوم حلقة جديدة نقاشية من سلسلة الحوارات الجادة
    تحت عنوان
    عصر الجاهلية أم جاهلية العصر




    الجاهلية درست في مدارسنا وعرفوها لنا على أنها فترة من الفترات التي سبقت الاسلام.
    كثر فيها الفساد في الارض من إغارة القبائل على بعضها جورا وطلبا لكنوز بعضهم .

    وكثر الاعتقاد بأمور لا تغني ولا تسمن من جوع فهذا يعبد حجرا والاخر شجرا والاخر يعبد دينارا وآخر يقدس حاكما ويسجد له ،وأقوام تسجد للنار ولا تدعها تنطفىء ...

    كثر فيها إهانة المرأة وجعلها كحيوان أو متاع يباع ويشترى، فكانت إذا مات زوجها ربطت مع البهائم عاما كاملا ولا تغتسل حتى يدور الحول ...

    انتشرت المعتقدات الخرافية كتعليق التمائم وتصديق خزعبلات اخترعها البعض ليسترزقو من خلالها ...

    في واقع الامر إخوتي سمعت كلمة من رجل صالح مفكر داعية أعجبتني قالها وسط كلامه (عمر عبد الكافي) وعلى ظلها كتبت موضوعي وهي أن الجاهلية حالة يصاب بها شعب وليست فترة ،وهذه الحالة يمكن أن يصاب بها أي شعب من الشعوب وفي أي فترة من الفترات الزمنية عبر تاريخ البشر .

    وعندما تمعنت في التفكير قليلا وجدت أن المجتمعات اليوم تمر بحالة من حالات الجاهلية ،فقد انتشر الفساد في الارض وإغارة دولة على دولة طلبا للتوسع والمصالح في تلك المنطقه .
    ...........
    وكثر في وقتنا الولاء للحاكم وتقديسه كأنه يعبد (برفع الياء ) ولا يرأس .
    ...........
    وكثر تصديق الاقاويل والخرافات في الانترنت فهذه امرأة وجدت على الشاطىء كحورية بحر ،وهذا مخلوق غريب ،وهذا ترياق يشفي لكن بالدوران حول شجرة كذا وفعل كذا وووو ...
    .................
    وكثر احتقار و ظلم المرأة ولكن بطرق مختلفة فأصبحت تعرض في المحلا ات كأنها دمية عرض ،وأصبحت تضرب وتهان ويمرغ بكرامتها التراب من طرف زوجها ،وإذا مات زوجها التف حولها أهل زوجها ليسلبوها ما تعيل به ما ترك خلفه.
    ..................
    وكثر المشي الى السحرة والمنجمين ، حتى المسلمين نسو أن المعطي والمانع هو الله ،وجرو خلف التمائم ليقضو حوائجهم.
    كثر المغنون الماجنون الذين يحيون سهرات المجن والفجور .
    ...........
    كثرت النساء المتبرجات وكأنهن لوحات زيتيه ، فالمسلمة نسيت أنها جميلة بعفتها.
    ............
    كثر في وقتنا رجال مائعون كأنهم أفرغو من رجولتهم تماما وملؤوهم بدلها ماءا...
    .............
    الاصنام اليوم ليست حجرا ولا خشبا ولكن مفاهيم تدرس في المدارس،مفاهيم قدسوها وملؤو بها الرؤوس حتى أصبح الناس يعبدونها صبح مساء .

    قد اجتاحت حالة الجاهلية عصرنا ولاح في الافق البعيد نور العلم ،فما أطوله من طريق لنصل الى نهايته !

    أريد رأيكم ...
    وهل هناك ظواهر أخرى تعرفونها أو رأيتموها تؤكد أننا نمر بحالة جاهلية؟

    أحكوها لنا وشاركونا بها ...

    لنتناقش ونتحدث عن الموضوع باتساع كبير وبفكر مرتقي
    ...

    أفارقكم برائحة الفل الابيض رمز الاخوة

    تقبلو مني فائق الاحترام والتقدير
     
  2. OoReM0oO أميرُ الحَرف #1 كلمةٌ وسطر خاطِرة
    rankrank

    OoReM0oO
      ‏22 مارس 2013
      266
      266
      113
      ذكر
    فعلا تغير شكل الأصنام
    صارت هاتف وكمبيوتر وتابلت وسيارة ومنزل
     
  3. я ₲ в ExpErt DeveloPer
    rankrankrankrank

    я ₲ в
      ‏31 يناير 2016
      1,505
      1,567
      203
      ذكر
      Jobless nevertheless
    وعليكم السلام ورحمة الله
    ما تقوله صحيح فعليا ونحن نعيش في عصر يجهل جهله،
    ومن أبشع المناظر التي ترمز إلى تخلف العقول هي المسلمين في بورما، وليس هذا فقط هناك الكثير
    الذي يحدث من وراء الإعلام.
    فعلاً، نحن نعيش على إثر عصر جاهلية من نوع آخر، وكلنا نعبد وسائل التواصل الإجتماعي عن جهالة،
    حيث صار الفيسبوك محلا للأخبار الكاذبة والخزعبلات التافهة التي صدقها البعض،
    وعندما نقارن حالنا نحن دول النصف الجنوبي للكرة الأرضية بالدول الشمالية، الدول الأوروبية والأمريكية،
    لا توجد فيهم أي من هذه المظاهر،
    كل ما سأقوله حسبي الله ونعم الوكيل،
    مثواهم دنيا لكن مثوانا آخرة مهما كتب الله لنا ولهم.
     
    T r i b o r g ،Hack for love و xXxAboOdyxXx معجبون بهذا.
  4. alawlaki Beginner Developer
    rankrank

    alawlaki
      ‏22 مارس 2013
      172
      196
      43
    معبر جدا .. لقد اصبح الحليم في حيرة،،
     
    Hack for love و xXxAboOdyxXx معجبون بهذا.
  5. mohamed aziz DeveloPer Plus
    rankrankrank

    mohamed aziz
      ‏3 يوليو 2016
      744
      714
      133
      ذكر
      SecurityDev & Programmer
    هذا تعبير قديم لا يتم لمفهوم العبادة الجاهلية بصلة كرمز للأصنام بل هو تعبير إنتشر بين المسلمين فقط لنشر عدائية ضد التطور الحياتي ..أخي دعني أقل لك أن هذا التعبير إنتشر بينهم في القرن العشرين و من قبل و منذ صدور الحاسوب الأماريكي الأول و قد بدأ النزاع عن التطور و ها أنت اليوم ترى حالنا أما عن الجاهلية فإنني أرى أنها حالة تصيب العالم في فترات و تنتشر في بعض الفئات مثل حرق المسلمين في بورما كما قال الأخ RGB و الأمثلة عديدة فمثلا إرتفاع عدد المشعوذين في العالم العربي على حساب الأطباء و إذا أخذناهم دولة ولة زاد خوفنا و ذعرنا
    و لعلنا نجزم أن هذه الحالة من الجهل تأتي عن يأس أو قلة معرفة و ليس مرتبطة دائما بالفقر أو الفئة العلمية فالمعرفة لا ترتبط دائما بالمستوى الدراسية و إنما هي حياتية و يومية و يجب أن نتمسك بتعليم أبنائنا و صغار هذا العالم على مبادئ لا تحيد بهم إلى مستوى الجاهلة السائدة في العالم
     
    Hack for love و T r i b o r g معجبون بهذا.
  6. sandokan الجنون هو أن تفعل نفس الشئ وتتوقع نتيجة مختلفة
    rankrank

    sandokan
      ‏25 سبتمبر 2015
      318
      236
      43
      ذكر
      MON
    كـــــــن للــــــمكاره بــــــالعزاء مقطعا *** فــــــــلعل يـــــــوماً لا تـــرى ما تكره
    فـــــــلربما اســـــتتر الفــــتى فتنافست *** فـــــــيه العـــــــيون وانـــــه لمـــــموه
    ولربما إحتزن الكريم لسانه *** حذر الجواب وإنه لمفوه
    ولـــــــربما ابتــــسم الوقور من الأذى *** وضمـــــيره مـــــن حــــره يتأوّه
     
    Hack for love و T r i b o r g معجبون بهذا.
  7. MarmaR00 Beginner Developer
    rank

    MarmaR00
      ‏12 فبراير 2015
      148
      137
      43
      أکأ‡أ،أˆأ‰
    أولاً شكرا على الموضوع الشيق جدا

    أتفق معك تماما في "الاصنام اليوم ليست حجرا ولا خشبا ..."
    أصبحت الأصنام الهواتف ومواقع التواصل الاجتماعي الخ الخ
     
    أعجب بهذه المشاركة T r i b o r g
  8. Man90r ben loay Beginner Developer
    rank

    Man90r ben loay
      ‏7 سبتمبر 2016
      5
      4
      3
      ذكر
    أنا أشوف الجاهليه هي جهل نعم الله علينا
    باليقودنا الجهل إلى الاستهزاء بها
    حتى نقع في شر اعمالنا لا قدر الله
    نعم الله لا تحصى الا مايعلمنا الله بها

    فالحمد لله على جميع النعم
     
    أعجب بهذه المشاركة T r i b o r g
  9. MSCFC Master DevLoper
    rankrank

    MSCFC
      ‏12 نوفمبر 2016
      361
      323
      91
      ذكر
      No Job
    وعليكم السلام
    إخواني الأعزاء هناك ملاحظة بسيطة نساها معظمكم
    أن كل هذه من علامات يوم القيامة ، ومنها عودة وصول التطور إلى أقصى حد يمكن أن يصله الإنسان وهو 1/3 من أصل التطور الكلي ، وكذلك احتلال فلسطين من طرف اليهود وهده المرة الثانية التي يحتل فيها اليهود فلسطين وهذا من علامات الساعة لقوله تعالى :
    وَقَضَيْنَا إِلَىٰ بَنِي إِسْرَائِيلَ فِي الْكِتَابِ لَتُفْسِدُنَّ فِي الْأَرْضِ مَرَّتَيْنِ وَلَتَعْلُنَّ عُلُوًّا كَبِيرًا {4}
    فَإِذَا جَاءَ وَعْدُ أُولَاهُمَا بَعَثْنَا عَلَيْكُمْ عِبَادًا لَّنَا أُولِي بَأْسٍ شَدِيدٍ فَجَاسُوا خِلَالَ الدِّيَارِ ۚ وَكَانَ وَعْدًا مَّفْعُولًا {5}
    صدق الله العظيم
    وكذلك امتداد الأخضر عكس الصحراء وتقلص المساحات الصحراوية ... إلخ
    وشكرًا للأخ @Hack for love على تذكيره المهم
     
    أعجب بهذه المشاركة Hack for love
  10. مريزيق Beginner Developer
    rankrank

    مريزيق
      ‏14 ديسمبر 2006
      170
      114
      73
      ذكر
      KSA
    البعد عن الدين وحب الدنيا وضعف الوازع الديني سبب الجهل والتخلف
    /
    هناك اشياء كثيرة جداً لا يسعني ذكرها من اسباب الجهل والتخلف اللي حاصل عند العرب
     
    أعجب بهذه المشاركة Hack for love
  11. ابو روضة .:: مُشرف النقطة العامة ::.
    rankrankrankrank

    ابو روضة
      ‏28 أكتوبر 2012
      1,999
      1,810
      163
      ذكر
      كاتب ومؤلف
    ومازال قطار كلمة " كثُر " يستمر ويستمر ولن يتوقف إلا إذا رجعنا
    الى الله وسِرنا على طريق النبى محمد وأصحاه الكرام...
    وقتها وفقط سيتم نسف قطار " كثُر "
    ويستبدل بقطار
    "كثُر المشى الى المساجد "
    "كثُرت الصدقة "
    كثُرت الأخلاق الجميلة "
    كثُرت وكثُرت وكثُرت....إلخ نعم كثُر كل ما هو رائع وجميل.
     

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...
نقطة التطوير