[ هام ] ما قلّ ودلّ من كتاب " التّوكل على الله " لابن أبي الدنياl توكّل تُسق إليك الأرزاقُ بلا تعبٍ

تم تحميل الصفحة في 1,5731694 ثانية
ما قلّ ودلّ من كتاب " التّوكل على الله " لابن أبي الدنياl توكّل تُسق إليك الأرزاقُ بلا تعبٍ

Sanaa

إدارية شؤون الأعضاء
طاقم الإدارة
إنضم
8 فبراير 2015
المشاركات
17,725
الإعجابات
22,160
النقاط
113
الإقامة
الدُّنيا ظِلٌّ زائِلٌ
ما قل ودل من كتاب " التوكل على الله " لابن أبي الدنيا
مقال, منتقى, ما قل ودل، قرأت لكم, قراءة في كتاب, جولة, فبين دفتي كتاب,

اللهم لك الحمد حمدًا كثيرًا طيبًّا مباركًا فيه؛
ملء السماوات و ملء الأرض،
و ملء ما بينهما،
و ملء ما شئت من شيء بعد.

/
\
ضِمن جديدِ النُّقطة العامّة؛ و القِسم العامّ؛
/
،’

في رِحابِ المعارف؛
مقالٌ مُنتقى؛ اخترناهُ لكُم؛
:


:
،’

/
ما قل ودل من كتاب " التوكل على الله " لابن أبي الدنيا



،’
ما قل ودل من كتاب " التوكل على الله " لابن أبي الدنيا


،’


،’

/


/
::
ما قل ودل من كتاب " التوكل على الله " لابن أبي الدنيا

مُنتقى صيد الفوائد.
أ. أيمن الشّعبان.


/



ما قل ودل من كتاب " التوكل على الله " لابن أبي الدنيا


قال سَعِيدِ بْنِ جُبَيْرٍ: التَّوَكُّلُ عَلَى اللَّهِ جِمَاعُ الْإِيمَانِ.
ص47.
قَالَ عَلِيٌّ: يَا أَيُّهَا النَّاسُ، تَوَكَّلُوا عَلَى اللَّهِ، وَثِقُوا بِهِ؛ فَإِنَّهُ يَكْفِي مِمَّنْ سِوَاهُ.

ص49.
قال عمر: الْمُتَوَكِّلُ الَّذِي يُلْقِي حَبَّهُ فِي الْأَرْضِ، وَيَتَوَكَّلُ عَلَى اللَّهِ.
ص50.
قال الْحَسَنِ: الْعِزُّ وَالْغِنَى يَجُولَانِ فِي طَلَبِ التَّوَكُّلِ، فَإِذَا ظَفِرَا أَوْطَنَا.

ص52.
سُئِلَ
الْحَسَنُ عَنِ التَّوَكُّلِ، فَقَالَ: الرِّضَا عَنِ اللَّهِ.

ص54.





ما قل ودل من كتاب " التوكل على الله " لابن أبي الدنيا

قال الْحَسَنَ: إِنَّ مِنْ تَوَكُّلِ الْعَبْدِ أَنْ يَكُونَ اللَّهُ هُوَ ثِقَتَهُ.
ص54.
قِيلَ لِبَعْضِ الرُّهْبَانِ: مَنِ الْمُتَوَكِّلُ؟ قَالَ:
مَنْ لَمْ يَسْخَطْ حُكْمَ اللَّهِ عَزَّ وَجَلَّ عَلَى كُرْهٍ أَوْ مَحَبَّةٍ.
ص55.
قال أبو سُلَيْمَانَ الدَّارَانِيَّ: إِذَا بَلَغَ غَايَةً مِنَ الزُّهْدِ أَخْرَجَهُ ذَلِكَ إِلَى التَّوَكُّلِ.
ص59.


سُئِل عَبْدَ اللَّهِ بْنَ دَاوُدَ عَنِ التَّوَكُّلِ، فَقَالَ: أَرَى التَّوَكُّلَ حُسْنَ الظَّنِّ.
ص61.
قال ابْنِ عَبَّاسٍ: لَمَّا أُلْقِيَ إِبْرَاهِيمُ فِي النَّارِ قَالَ:

حَسْبُنَا اللَّهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ، وَقَالَ مُحَمَّدٌ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مِثْلَهَا.
ص61.
كَانَ يُقَالُ: تَوَكَّلْ تُسَقْ إِلَيْكَ الْأَرْزَاقُ بِلَا تَعَبٍ وَلَا تَكَلُّفٍ.
ص73.




ما قل ودل من كتاب " التوكل على الله " لابن أبي الدنيا


تمّ؛ بحمدِ الله تعالى.

المصدر/ صيد الفوائد.

،’

اللّهمّ أعنّا عَلى ذكرِكَ وشُكركَ وحُسنِ عِبادتكَ.



تمّ بحمدِ الله تعالى.



حفظكمُ الله تعالى ورعاكمُ.
 

الأعضاء النشطين حاليآ الذين يشاهدون هذا الموضوع (1 عضو و 0 ضيف)

خيارات الاستايل

نوع الخط
مودك
اخفاء السايدر بار OFF
توسيط المنتدى OFF
فصل الأقسام OFF
الأقسام الفرعية OFF
عرض المشاركات
حجم الخط
معلومات العضو OFF
إخفاء التوقيع OFF

إرجاع خيارات الإستايل