[ فيديو ] كيف نتعامل مع الإشاعات؟! مقطع قيّم في تطوير الذات

تم تحميل الصفحة في 1,9781472 ثانية
كيف نتعامل مع الإشاعات؟! مقطع قيّم في تطوير الذات

Sanaa

إدارية شؤون الأعضاء
طاقم الإدارة
إنضم
8 فبراير 2015
المشاركات
17,509
الإعجابات
21,929
النقاط
113
الإقامة
الدُّنيا ظِلٌّ زائِلٌ
كيف نتعامل مع الإشاعات؟! مقطع قيّم في تطوير الذات
مقطع وعظي,





السّلامُ عَليكمُ ورحمةُ اللَّهِ تعالى وبركاتهُ


،'


اللهّمّ لك الحَمد حمدًا كثيرًا طيبًّا مُباركًا فيه؛
ملء السّماوات و ملء الأرض، و ملء ما بينهما،
و ملء ما شئت من شيء بعد.
/
\
ضِمن جديدِ النُّقطة العامّة؛ و القِسم العامّ؛
/
،’
مقطعٌ قيّم،
وتوجيهٌ مُهمّ؛



:
مِن بحر المواعِظ،
ودُرّ التّوجيهات؛
مقطعٌ وعظيّ مُنتقىٌ؛
أرجو أن نفيد منهُ جميعًا.
/



/

::

~ كيف نتعامل مع الإشاعات؟



كيف نتعامل مع الإِاعات مقطع لفضيلة سُلطان العمري.


كيفية التعامل مع الإشاعات.

(( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِن جَاءَكُمْ فَاسِقٌ بِنَبَإٍ فَتَبَيَّنُوا أَن تُصِيبُوا قَوْمًا بِجَهَالَةٍ
فَتُصْبِحُوا عَلَىٰ مَا فَعَلْتُمْ نَادِمِينَ (6) )). [
الحُجرات].











:


مقطعٌ نافِعٌ ومؤثّرٌ؛
وتذكيرٌ قيّم؛



::


* كيف ننتعامل مع الإشاعات؟


الشائعات كيف نتعامل معها؟!


لفضيلة /
*سُلطان بن عبدالله العُمريّ ؛



حفظهُ الله تعالى.

.....................
الحمدُ لله مبلِّغ الراجِي فوق مأمولِه، ومعطي السائِل زيادةً على سُؤلِه،
المنَّانِ على التائب بصَفحِه وقَبولِه، خَلق الإِنسانَ وأَنشأَ داراً لِحُلُولِه،
وجعل الدنيا مرحلةً لِنُزولِه، فتوَطَّنها مَنْ لم يعرفْ شَرفَ الأخرى لخُمُوُلِه،
فأخذَ منها كارهاً قبل بلوغِ مأموله، ولم يُغْنِه ما كسَبه من مالٍ وولدٍ حتى انهْزَم في فُلولِه،
أوَ مَا تَرى غِربانَ الْبَين تَنُوحُ على طُلُولِه.
وأشْهدُ أنْ لا إِله إِلاَّ الله وحدَه لا شريكَ له شهادةَ عارفٍ بالدليلِ وأصُولِه،
وأشْهدُ أنَّ محمداً عبدُه ورسولُه ما ترَدَّد النسيمُ بين شمالِه وجنوبِه ودَبُورِه وقَبولِه،
وعلى آلِه وأصحابِه والتابعينَ لهم؛
بإحسانٍ ما امتَدَّ الدهرُ بِطُوله، وسلَّم تسليماً.





::


كيف نتعامل مع الإشاعات؟!


المقطع:
::
::


أو؛ من هُنـا.

،’


اللّهمّ اجزِ - بمنّكَ - فضيلة الشّيخ خير الجزاء، وانفع به أبدًا.






كيف نتعامل مع الإشاعات؟! مقطع قيّم في تطوير الذات.


♦ ♦ ♦





~ تمّ بحمد ِ الله تعالى.


اللّهمّ إنّا نسألُك - برحمتك - الجنّة؛ لنا ولإخوَتي ووالدينا ووالِديهمُ؛ آمينَ.


حفظكُمُ اللهُ تعالى ورعاكمُ.
 

الأعضاء النشطين حاليآ الذين يشاهدون هذا الموضوع (1 عضو و 0 ضيف)

خيارات الاستايل

نوع الخط
مودك
اخفاء السايدر بار OFF
توسيط المنتدى OFF
فصل الأقسام OFF
الأقسام الفرعية OFF
عرض المشاركات
حجم الخط
معلومات العضو OFF
إخفاء التوقيع OFF

إرجاع خيارات الإستايل